السمنة

السمنة


السمنة
ما هي السمنة المفرطة؟

تمثل السمنة المفرطة مرضا مزمنا؛ وهي ليست عيبا في شخصية الفرد أو صفاته. لها عدة أسباب بين الجينات (60%) والبيئة المحيطة (40%).

نسبة فشل العلاج الطبي وأنظمة الحمية المختلفة في معالجة هذه المشكلة كليا عالية (95- 97%) من الحالات بناء على العديد من الدراسات الطبية.

تقدم الجراحة حتى الآن الحل الوحيد المستدام في علاج السمنة. إلا أن من المهم جدا أن نعي أن العلاج الطبي والحمية تعد المرضى لنتائج أفضل بعد العمليات الجراحية. ومن المهم أيضا أن ندرك أن الجراحة عبارة عن “وسيلة” وليست حلا لهذه المشكلة؛ فهي تساعد المرضى على المحافظة على أسلوب حياة صحي مختلف. يجب أن يصبح المريض مشاركا نشطا، خاصة بعد الجراحة، لتحقيق أهدافه من حياة وصحة أفضل. كل ذلك يبدأ بإرادة قوية وصلبة للتغيير.

ربما يعتبر قرار الخضوع لعملية جراحية أهم قرار في حياتك ويجب أن يكون "الملاذ الأخير" - بعد أن تفشل البدائل المنطقية فقط.

تعريف السمنة المفرطة:

يعرف المعهد القومي الأمريكي للصحة السمنة المفرطة بما يلي:

مؤشر كتلة الجسم (BMI > 40 ) كغم/م2 أو (BMI > 35) كغم/م2 مع مرضين مصاحبين للسمنة على الأقل من الأمراض التالية:

 أ - داء السكري من النوع الثاني
ت - مرض الشريان التاجي
ج - ارتفاع مستوى الكوليسترول
خ - الربو
ذ - الارتداد المعدي
ز - العقم
ش - توسع الأوردة (الدوالي)
ض - الاكتئاب

توسع هذا التعريف مؤخرا ليشمل المرضى الذين يعانون من مؤشر كتلة جسم (BMI  > 30) كغم/م2 مع داء السكري من النوع الثاني خارج نطاق السيطرة.

هل أنا مرشح؟


افحص مؤشر كتلة جسمك أو حاسبة مؤشر كتلة الجسم على الجهة اليمنى.

مؤشر كتلة الجسم?

  • الوزن
  • الطول
  • النتيجة

تصنيف كتلة الجسم:

  • نقص الوزن =< 18.5
  • ألوزن الطبيعي= 18.5 - 24.9
  • الوزن الزائد = 25 - 29.9
  • البدانة => 30